خالد الشمري

صادم.. كويتي يقتل نجله رميًا بالرصاص: جعلته ينطق الشهادة أولًا

9998964046
 
 

كشفت وسائل إعلام كويتية، تفاصيل جديدة حول جريمة قتل مواطن سبعيني، نجله بالرصاص داخل منزله في منطقة الأندلس، حيث تمت إحالته للنيابة العامة وذلك بعد أن أقر بارتكاب الجريمة وسلم الأسلحة المستخدمة في الجريمة وهي عبارة عن سلاحين ناريين (فرد - كلاش)، ووجهت الى الجاني تهمة القتل العمد، على أن يُحال الى محكمة الجنايات خلال الأسابيع القليلة المقبلة.
 فيما اعتبر مصدر أمني – حسب صحيفة الأنباء- أن وجود الأسلحة غير المرخصة داخل المنازل أحد الأسباب الرئيسية لهذه الجريمة وغيرها من الجرائم، معربا عن أمله في أن يبادر جميع المواطنين بتسليم الأسلحة التي بحوزتهم باعتبار أن وجودها داخل منازلهم يشكل خطورة بالغة وقد يستخدمونها في لحظة فيتحولون الى مجرمين مثلما حدث في جريمة الأندلس.

وحول تطورات قضية الأندلس، قال مصدر أمني إن التحقيقات مع المتهم كشفت عن مأساة بكل ما تعنيه الكلمة، وقد أبدى الأب ندمه لفقدان ابنه، مشيرا الى أن البداية كانت بحوار بين الأب وابنه نظير ما يصدر عن الابن من تصرفات مزعجة للأسرة وللجيران.
وأضاف المصدر: فوجئ الأب بابنه يصرخ عليه ويصرّ على عناده، فما كان منه إلا أن أخرج مسدسا «فرد» كان يحتفظ به في جيبه ومن ثم طلب منه أن ينطق بالشهادة عدة مرات ثم أطلق منه عدة طلقات لا يعرف عددها، حسب قوله.
وقال المصدر أن الأب فوجئ بأن «الفرد» تعطل بشكل مفاجئ وفي ذات الوقت وجد ابنه لا يزال يتحرك، فسارع الى الطابق الثاني حيث تقع غرفته «الأب» وأتى بسلاح ناري نوع كلاش كان يحتفظ به ومن ثم أطلق منه عدة طلقات أردته قتيلا.
أخر تعديل: 2020-07-14 | 10:52 ص