مصطفي عبد الغني

عالم أوبئة يكشف أفضل وسيلة وقائية من فيروس كورونا

فيروس-كورونا
 
 
اعتبر عالم الأوبئة في كلية الطب التابعة لجامعة كاليفورنيا في ريفيرسايد الأمريكية، بريندون براون، أن الكمامة الطبية تمثل أفضل وسيلة وقائية من فيروس كورونا.

وأوضح براون، خلال مشاركته في مؤتمر علمي عقد اليوم الأربعاء على موقع "Medical Express"، حيث أعطى تقييمه للوسائل الوقائية المضادة لانتشار المرض، أن استخدام الكمامات الطبية يساعد كثيرا في الوقاية من الإصابة بالفيروس لأنه يسمح بتفادي اللمسات غير المتعمدة للوجه، التي تمثل الطريقة الأبرز لوصول العدوى إلى جسم الإنسان.

ولفت العالم الأمريكي إلى أن استخدام القفازات بهذا الهدف أمر غير مجد، مبينا أنها لا تمنع الناس من لمس وجوههم.

وبين أن الناس دائما يحاولون لمس وجوههم بصورة غير متعمدة، وهذا عادة من الصعب السيطرة عليها، وهذا يحدث دائما حتى في حال ارتداء القفازات.  

وأردف براون: "هذه العملية طبيعية، وهي تحدث بصرف النظر عمما إذا كنا نريد ذلك أم لا".

وشدد العالم الأمريكي مع ذلك على ضرورة تنظيف وتطهير الأيدي بشكل دقيق جدا، مؤكدا أن الفيروس لا يستطيع أن يعيش في هذه الظروف.

ويواجه العالم، منذ يناير 2020، أزمة متدهورة ناجمة عن تفشي عدوى فيروس كورونا المستجد "COVID-19"، الذي بدأ انتشاره منذ ديسمبر 2019 من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.

وصنفت منظمة الصحة العالمية عدوى فيروس كورونا المستجد وباء عاما، وسجلت في العالم حتى الآن أكثر من 1.453 مليون إصابة بهذه السلالة في نحو 180 دولة، بما في ذلك 83.6 ألف وفاة و310 آلاف حالة شفاء.

وتعد الولايات المتحدة الدولة الأولى عالميا من حيث حصيلة الإصابات بعدوى فيروس كورونا المستجد "COVID-19" بـنحو 403 آلاف حالة، والثالثة من حيث عدد الوفيات جراء المرض بـ12914 حالة
أخر تعديل: 2020-04-08 | 07:36 م