حاتم راضي

لأول مرة منذ 17 عامًا.. أمريكا تعدم "سجين فيدرالي" هذه جريمته

main_image5f0ba66ebb1a5
 
 
اتخذت السلطات القضائية الأمريكية قرارا بتنفيذ أول عقوبة إعدام منذ 17 عاما بحق سجين فدرالي، اليوم الاثنين.
وأصدرت محكمة استئناف في ولاية إنديانا الأمريكية، الأحد، حكما بإلغاء قرار للقاضية الفدرالية، جين ماغنوس ستينسون، ينص على تأجيل إعدام السجين دانييل ليويس لي، الذي كان ينتمي إلى جماعة عنصرية وأدين عام 1997 بتهمة قتل عائلة من 3 أشخاص بينهم طفلة في الثامنة من عمرها. 
ومن المقرر أن يجري تنفيذ عقوبة الإعدام بحق لي في مدينة تير هوت بولاية إنديانا يوم الاثنين.
وسبق أن أصدرت ستينسون حكما بتأجيل تنفيذ الإعدام بعد استجابة لطلب تقدم به بعض أقارب ضحايا لي، حيث أعربوا عن مخاوفهم من احتمال تعرضهم لفيروس كورونا بسبب حضور عملية الإعدام.

وسيكون هذا الإعدام الفدرالي، في حال تنفيذ العقوبة، الأول في الولايات المتحدة منذ 17 عاما، وسبق أن أعلن المدعي العام ووزير العدل للبلاد، ويليام بار، في 2019، أن السلطات الفدرالية ستستأنف عمليات إعدام المجرمين من أجل الاستجابة لمطالب ضحاياهم وأقربائهم.
أخر تعديل: 2020-07-13 | 12:13 م