كتب محمد بوجمعة

تركي الحمد معتذرا: رحم الله البخاري وجزاه خير الجزاء على خدمته للإسلام

تركي الحمد
 
 
أدت الحملة الواسعة على الكاتب السعودي تركي الحمد على منصات التواصل الاجتماعي إلى تراجعه عن تغريدة سابقة أثارت ضجة كبيرة، وصف فيها صحيح البخاري بأنه يتضمن ما يخالف القرآن الكريم وما يسيء للنبي محمد صلى الله عليه وسلم. 

حيث حذف الحمد تغريدته التي حمل بها على البخاري، وأعاد كتابة تغريدة جديدة أثنى فيها على البخاري مشيرا إلى أن مكانته وجهوده وتاريخه أمور لا يرقى إليها شك. 

وكتب الحمد في التغريدة "الاعتذارية" قائلا: " في تغريدة سابقة ظن البعض أنني أسيء لعلم من أعلام الإسلام، وهو الإمام البخاري رحمه الله، وهذا فهم غير صحيح. فقد تنتقد شيئا في تراثنا بصفة عامة ولكن مكانة البخاري وجهوده وتاريخه أمور لا يرقى إليها الشك أو القدح . فرحم الله البخاري وجزاه خير الجزاء على جهده في خدمة الإسلام". 

  
أخر تعديل: 2020-11-20 | 05:23 م